24 April, 2024
Search
Close this search box.
تسجيل وفاة في أستراليا مع انحسار مياه الفيضانات
Spread the love

ملبورن – الناس نيوز ::
أعلنت الحكومة الأسترالية أول وفاة ناجمة عن أيام من الفيضانات واسعة النطاق، السبت، مع تراجع غزارة الأمطار، بينما بلغ منسوب الفيضانات ذروته في معظم مناطق جنوب شرق البلاد.

وبحسب وسائل الإعلام المحلية فقد بدأ مئات السكان عمليات التنظيف بعدما غمرت المياه الشوارع والمنازل والسيارات في ثلاث ولايات، بينما كانت ضواحي ملبورن من بين الأكثر تضرراً.

وترك عامان شهدا هطولاً غزيراً للأمطار معظم مناطق شرق أستراليا رطبة وباتت حالياً تشهد فيضانات متكررة حتى في حال تساقط الأمطار بكميات معتدلة.

وقالت أنتوانيت بيسالينو (61 عاماً) لفرانس برس: “كان الأمر مخيفاً. شهدت الفيضانات الأخرى لكنني لم أر شيئاً كهذا إطلاقاً”.

والشخص الذي توفي من جرّاء الفيضانات هورجل يبلغ من العمر 71 عاماً “عثر عليه متوفياً في الباحة الخلفية” لمنزله في بلدة روشيستر الصغيرة الواقعة شمال ملبورن.

وقالت الشرطة: إن “الفرق في المكان، وتحاول الشرطة الوصول إلى المنزل وهو أمر غير ممكن حالياً بسبب مياه الفيضانات”.
وتابعت: “ما زالت الظروف الدقيقة المرتبطة بالوفاة لم تحدد”.

مع انحسار المياه، تحرّك السكان في الشوارع الملوءة بالوحل، فمروا على أسوار منهارة وسيارات مهجورة وأغصان أشجار علق عليها الحطام.
وقال بيتر ديماورو (58 عاماً): “ستكون عمليات التنظيف هائلة، نظراً إلى الكمية الكبيرة من الأغصان والقمامة التي حملتها المياه».

وذكر رئيس وزراء ولاية فكتوريا دان آندروز بأن 466 منزلاً تقريباً شهدت “فيضانات تتجاوز المستوى الأرضي. بالتأكيد سيرتفع هذا العدد بينما تبلغ مياه الفيضانات ذروتها في عدد من المناطق”.
وما زال الوضع خطراً في بعض المناطق؛ حيث ما زالت المياه تتجمّع في الخزانات المملوءة.
وبقيت أوامر الإجلاء قائمة بالنسبة لعشرات المناطق.
وقال آندروز: “الوضع خطر، إنه وضع قد يكون خطراً للغاية”.

The post تسجيل وفاة في أستراليا مع انحسار مياه الفيضانات first appeared on الناس نيوز.

التاريخ

المزيد من
المقالات