15 April, 2024
Search
Close this search box.
كتبت تيريز القسيس صعب: آمال علّقت على القمة الأميركية – الفرنسية والعين على «قمة دول الجوار» في الأردن
Spread the love

بعد القمة الأميركية الفرنسية التي عقدت الاسبوع الفائت في واشنطن بين الرئيس الأميركي جو بايدن والفرنسي ايمانويل ماكرون، يترقب المتابعون نتائجها على المستويين الدولي والاقليمي نظرا لتناولها ملفات مهمة تتعلق بالازمات التي تتخبط فيها المنطقة.

هذه القمة التي تبدو بالشكل ناجحة، فإن مضمون محادثاتها مرهون بعوامل عدة مرتبطة بالالتزامات الدولية التي قطعها كل من بايدن وماكرون حول احداث ومحطات عالقة، تعيق مسار التفاوض والتشاور والحلول.

ويشير مرجع دولي إلى أن الآمال اليوم تتوجه نحو عمان، والتي من المنتظر ان تستضيف في العشرين من الجاري قمة تحت عنوان» قمة دول الجوار لمساعدة العراق»، حيث من المتوقع ان توجه الاردن خلال الايام المقبلة، دعوات رسمية إلى الدول المعنية المشاركة في هذه القمة: المملكة العربية السعودية، الكويت، ايران، تركيا، مصر، الولايات المتحدة الاميركية، فرنسا، الامم المتحدة، قطر والدولة المضيفة.

ولفت المرجع اعلاه الى ان المواضيع ألتي سيتناولها المجتمعون هي بحد ذاتها مواضيع استثنائية، حساسة، وبالغة الأهمية خصوصا وان المشاركين في قمة عمان، بيدهم ربط او حل الازمات التي تعيق اي حلول دولية كانت أم اقليمية.

في المقابل يكشف مرجع ديبلوماسي في العاصمة الفرنسية»، لـ» الشرق» عن نيات فرنسية وتحديدا نيات الرئيس ماكرون في احتمالية ان ينجح في جمع كل من العاهل السعودي الأمير محمد بن سلمان مع الرئيس الايراني ابراهيم رئيسي، وذلك عن طريق إجراء حوار مباشر بين الزعيمين، والذي في طبيعة الحال سيكون له ترددات وتداعيات على مواضيع دولية واقليمية مهمة.

ويضيف المرجع الذي لم يشأ الكشف عن اسمه ان الملف اللبناني قد يحضر بطريقة غير مباشرة اذا جاز التعبير، لاسيما اذا حضر زعماء كل من إيران والسعودية شخصيا هذه القمة، لأن اي قرار او توافق لن يكون حبرا على ورق بقدر ما سيكون تعهدا او تسوية ما يتم التوافق او التحضير لها.

 

فالتسويات الدولية التي تطبخ على نار هادئة في الاروقة الديبلوماسية الدولية، سيكون لبنان من احد بنودها، ما قد تعيد لبلاد الأرز موقعه على الخريطة الدولية والعربية، كما قد تكون حافزا مهما في انتخاب رئيس جديد للجمهورية وتشكيل الحكومة، ليعود بعد ذلك انتظام الحياة السياسية في لبنان إلى الدوران، ويتمكن  لبنان من إعادة النهوض الاقتصادي واجراء الاصلاحات المطلوبة عبر الاستفادة من مساعدات البنك الدولي.

‏. [email protected]

The post كتبت تيريز القسيس صعب: آمال علّقت على القمة الأميركية – الفرنسية والعين على «قمة دول الجوار» في الأردن appeared first on جريدة الشرق اللبنانية الإلكترونيّة – El-Shark Lebanese Newspaper.

التاريخ

المزيد من
المقالات