اليمن.. ميليشيا الحوثي تعترف بمقتل 24 قيادياً أحدهم برتبة لواء 
Spread the love

اعترفت ميليشيات الحوثي، الذراع الإيرانية في اليمن، بمقتل أكثر من 24 قيادياً بصفوفها خلال المعارك والضربات الجوية لمقاتلات تحالف دعم الشرعية.

وأجرت ميليشيات الحوثي، السبت، العشرات من عمليات التشييع لقتلاها في عدة محافظات واقعة تحت سيطرتها، منهم 24 عنصراً ممن تمنحهم رتباً عسكرية عليا ومتوسطة.

ونشرت ميليشيات الحوثي على وسائل إعلامها أسماء القتلى، منهم قيادات برتب “لواء” و”عميد” و”عقيد” و”مقدم” و”رائد” و”ملازم”.

ومن بين القيادات الميدانية الذين تم تشييعهم: مهدي علي جابر شويان، من محافظة صعدة، ويحمل رتبة “لواء” وعباس عزي فرحان من المحافظة ذاتها، ويحمل رتبة “عميد”، ويحيى أحمد يحيى الفرجة، برتبة “عقيد”، وعادل محسن دعبوش، برتبة “مقدم” وينحدر من محافظة صعدة، إضافة إلى قيادات أخرى ممن تمنحهم رتبة “مقدم” و”رائد”.

وكان وزير الدفاع اليمني الفريق محمد المقدشي، أكد أن ميليشيات الحوثي تشهد انهيارات واسعة في صفوفها بعد الضربات الموجعة التي تلقتها خلال الفترة الماضية في جبهات شبوة ومأرب.

وقال أن الاندفاعة التي عاشتها ميليشيات الحوثي خلال الأشهر الماضية بتخطيط واشراف مباشر من قيادات إرهابية في الحرس الثوري الإيراني كانت بداية النهاية لهذا المشروع التخريبي المهدد لأمن اليمن والمنطقة.

وثمن المقدشي، الدور الأخوي الصادق لدول تحالف دعم الشرعية بقيادة السعودية والامارات وجهودهم الكبيرة المساندة لعملية التحرير والاسناد الجوي الفاعل الذي ساهمت بشكل كبير في تحقيق هذه التحولات وكسر الاندفاعة الحوثية الايرانية التي تمثل تهديدا لليمن وللامن العربي والإقليمي.

وأكد أن مصير الحوثي والمشروع الإيراني إلى زوال وأن النصر لليمن وهويته سيكون قريبا.

التاريخ

عن الكاتب

المزيد من
المقالات