خسارة منتخبنا بثلاثية نظيفة من المسؤول
Spread the love

نقمة جماهيرية بعد الخسارة القاسية من منتخب سوريا بثلاثة اهداف نظيفة،وكان الامل بالتأهل ما زال قائما لو فاز منتخبنا اليوم بعد خسارة الامارات الا ان لاعبينا لم يكونوا على الموعد ولم يقدموا ما كان متوقعا منهم بعد الفوز على سوريا بكامل نجومها من قبل في الاردن .

غيابات كثيرة ضربت منتخبنا قبل مباراة اليوم ولكن ذلك لن يبرر الخسارة على ارضنا وبين جمهورنا الذي كان يأمل بمواصلة المشوار .

بعد تعيين لجنة المنتخبات اصبحت المهمة واضحة التحضير لبطولة آسيا ورحلة التصفيات القادمة وكل ذلك يحتاج الى تخطيط مبكر ولا ننتظر قبل الاستحقاقات القادمة بايام حتى نبدأ بالتحضير ويجب احلال عملية تجديد واسعة في صفوف المنتخب واختيار الافضل بعيدا عن الاسماء .

بداية يجب تعيين جهاز فني جديد بعيدا عن كل الاسماء الموجودة حاليا وخلق حالة من الاستقرار في الجهاز الفني الذي يجب ان يبدأ مبكرا بالتحضير لقادم الاستحقاقات.

مجموعة من الشباب آمنت بمنتخبنا وفرصة التأهل وعملت على الحشد الجماهيري رغم رداءة الطقس وتأمين نقل مجاني للجمهور مشكورين . الصورة قاتمة وعلى المسؤولين عن المنتخب الخروج بمؤتمر صحفي يوضح الاسباب التى ادت الى هذه الخسارة وتحمل المسؤولية كاملة!.

التاريخ

عن الكاتب

المزيد من
المقالات