قوات الاحتلال تهدم مبنى عائلة الرجبي بالقدس وتشرد العشرات والسلطة تطالب بمعاقبة إسرائيل
Spread the love

هدمت سلطات الاحتلال الإسرائيلية أمس عمارة سكنية لعائلة الرجبي في بلدة سلوان جنوب القدس المحتلة بدعوى البناء من دون ترخيص، ما تسبب بتشريد أكثر من 30 فرداً، فيما طالبت السلطة الفلسطينية بفرض عقوبات على إسرائيل.
وحاصرت طواقم البلدية وقوات كبيرة من شرطة الاحتلال المبنى المكون من 3 طوابق، والمملوك لعائلة الرجبي، قبل هدمه باستخدام جرافة كبيرة.
وقال شهود عيان إن الشرطة الإسرائيلية أخلت عائلة الرجبي بالقوة من منزلها، في حي عين اللوزة في سلوان والذي أقيم قبل نحو 8 سنوات، وإنها لم تُمكّن أفراد العائلة، وعددهم نحو 40 شخصاً معظمهم من النساء والأطفال، من إخراج الأثاث من المنزل.
وتوقف أفراد العائلة على بعد مسافة قريبة، وهم ينظرون إلى جرافة إسرائيلية وهي تهدم المنزل، وهم يهتفون بالتكبير وبالشعارات المناهضة للاحتلال، فيما أجهشت بعض النسوة بالبكاء.
وكانت البناية تضم 5 شقق سكنية قبل هدمها، ما ترك أفراد العائلة بدون مأوى، فيما لم تُعقّب البلدية أو الشرطة الإسرائيلية رسميا، على عملية الهدم.
من جهتها أدانت وزارة الخارجية الفلسطينية عملية الهدم، وطالبت بفرض عقوبات على إسرائيل لإجبارها على وقف انتهاكاتهاوالانصياع لإرادة السلام الدولية.
وفي نابلس، أصيب عدد من الفلسطينيين بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، كما أصيب عشرات آخرون بحالات اختناق بالغاز المسيل للدموع، خلال مواجهات اندلعت في منطقة قبر يوسف، شرقي المدينة واعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي ثمانية فلسطينيين في أنحاء متفرقة من مدن الضفة الغربية.
من جهة أخرى، قال أوفير غندلمان المتحدث باسم رئيس الوزراء الإسرائيلي إنه لم يطرأ أي تغيير على الوضع القائم في المسجد الأقصى، حيث يتم صون السيادة الإسرائيلية عليه، على حد قوله.
من جانبها، حذرت فصائل المقاومة الفلسطينية الاحتلال الإسرائيلي من ارتكاب أي حماقة بحق المسجد الأقصى وقادة المقاومة الفلسطينية.

The post قوات الاحتلال تهدم مبنى عائلة الرجبي بالقدس وتشرد العشرات والسلطة تطالب بمعاقبة إسرائيل appeared first on جريدة الشرق اللبنانية الإلكترونيّة – El-Shark Lebanese Newspaper.

التاريخ

المزيد من
المقالات

00:00:00