لبنان الرسمي في «الكوما » … والشعب في الفقر والتعتير
Spread the love

عشية دخول البلاد مدار عطلة عيدي الفطر والعمل، سجلت حركة سياسية نشيطة، انتخابيا وامنيا واقتصاديا واجتماعيا.الا ان الابرز بقي على الجبهة الانتخابية استعدادا لليوم الكبير لوجستيا، فيما رصد تطور بارز في مجال ملف النزوح السوري مع رفع الصوت الرسمي ازاء عدم القدرة على التحمل بعدما فاض كأس لبنان بممارسات النازحين امنيا، وهو على حد تعبير وزير العمل مصطفى بيرم «لم يعد قادرا على ان يكون شرطة لدول اخرى».

الاعلى للدفاع

في السياق، عقد المجلس الأعلى للدفاع اجتماعا في الثانية بعد الظهر، بدعوة من رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، في حضور رئيس مجلس الوزراء نجيب ميقاتي. وبحث  في التحضيرات الامنية للانتخابات النيابية ومواضيع امنية اخرى منها ملف النازحين السوريين. وشدد رئيس الجمهورية في افتتاح اجتماع المجلس على «التنسيق الأمني والإداري لإنجاز الانتخابات النيابية من دون أي إشكال». ودعا الى «اعتماد قواعد لسلوك التغطية الإعلامية للانتخابات، والتعاون مع المراقبين الأجانب وهيئة الإشراف على الانتخابات». من جهته، اكد رئيس مجلس الوزراء نجيب ميقاتي «أهمية المحافظة على هيبة الدولة وكرامة المؤسسات الأمنية لضمان حماية المواطنين»، وقال «نحن مع حقوق الإنسان وحرية الرأي، لكن دون أي تجاوز يؤثر سلباً. يجب أن نحصّن أنفسنا لحماية الدولة ومنع أخذ البلد الى الهاوية».

وفي نهاية الإجتماع تلا اللواء الركن محمد المصطفى المقررات التالية:

– أكد الرئيس عون إن ضمان نجاح الإنتخابات هو عبر التنسيق بين مختلف الجهات.

– الطلب إلى كافة الإدارات التحضير للانتخابات وتنسيق الجهود لإنجاح هذا الاستحقاق وتكثيف الاجتماعات بين الاجهزة الأمنية وتشكيل غرفة عمليات لمواكبة سير الانتخابات.

– التأكيد على دور هيئة الاشراف على الانتخابات لتنفيذ مهامها المحدّدة في قانون الإنتخابات.

بوحبيب

وبعد الاجتماع، أعلن وزير الخارجية عبدالله بو حبيب على «أننا بحاجة لـ»كاش» للدفع للموظفين في الانتخابات ووزير المالية قال إنه سيؤمن المبلغ»، مضيفا «أوعزت للسفراء والقناصل في الخارج بأن يسهلوا عمل الإعلاميين والإدلاء بالتصريحات والمقابلات بعيداً من السياسة». من جهته، قال وزير المال يوسف خليل «نسعى إلى تأمين مبلغ ٣٨٠ مليارا قبل ١٥ أيار من ضمنهم الموظفون الذين سيشاركون في إدارة العملية الانتخابية».

وسبق اجتماع المجلس لقاء بين الرئيسين عون وميقاتي بحث في المستجدات.

كهرباء الانتخابات

وفي السياق، أعلن وزير الطاقة وليد فياض أن وزير الداخلية بسام مولوي ومؤسسة كهرباء لبنان متفقان على تغذية مراكز لجان القيد الـ٢٦ الصغرى والكبرى بـ١٤ ساعة يومياً من ٥ أيار الى ١٦ أيار والتقنين بالمراكز الـ٢٦ لا يتخطى الـ٦ ساعات متتالية وتأمين باقي الساعات من المولدات.

النازحون

وكان ميقاتي رأس إجتماعا للجنة الوزارية المكلفة بحث موضوع النازحين للسوريين قبل الظهر في السراي، عقد  في ختامه وزيرا العمل والشؤون الاجتماعية مصطفى بيرم وهكتور حجار مؤتمرا صحافيا، فقال بيرم: مسألة النزوح لم تعد تحتمل، ولم تعد الدولة اللبنانية قادرة على  مقاربة هذا الملف، كما لم تعد قادرة على ضمانه بشكل كلي. اضاف: «سترفع  مقررات هذا الاجتماع الى المجلس الأعلى للدفاع ليتم اتخاذ الإجراءات المناسبة ومنها تكليف وزير الشؤون الاجتماعية التواصل مع المفوضية السامية لشؤون اللاجئين وابلاغها هذا الموقف. نحن لم نعد قادرين على أن نكون شرطة لدول أخرى، كذلك فنحن سنطبق القوانين ، ومن يصدر بحقه حكم يجب أن يرحّل الى بلده، وهذا ما تقوم به كل الدول». من جانبه، قال الوزير الحجار: نحن في وضع جد دقيق، وصعب وخطير. لقد دخلنا في الكارثة ولا نستطيع تحمل أعباء فوق طاقتنا ولا إمكانات لدينا لصيانة القوارب ولتأمين الفيول في وزاراتنا، وسأبلغ المسؤول عن المفوضية العليا لشؤون اللاجئين  بقرارات اللجنة الوزارية، وسيصدر بيان بهذا الخصوص بعد اجتماع المجلس الأعلى للدفاع.

ازمة طحين؟

وسط هذه الاجواء الضاغطة معيشيا، أفيد أن المطاحن لم تحصل بعد على موافقة من وزارة الاقتصاد على القمح المدعوم ليتم ارسالها الى مصرف لبنان لفتح الاعتمادات ما يهدد بالدخول في ازمة رغيف خلال العيد لان مصرف لبنان سيكون مقفلا خلال العطلة. في المقابل، قال وزير الاقتصاد امين سلام ان «لا موافقات عالقة في وزارة الاقتصاد بشأن القمح المدعوم ووزير المال وقع على فتح الاعتماد بـ21 مليون $ وبالتالي كمية القمح والطحين تكفي حاجة السوق للاعياد».

عرض ايراني

ليس بعيدا، تلقى وزير الخارجية والمغتربين عبدالله بوحبيب إتصالا هاتفيا من نظيره الايراني حسين أمير عبد اللهيان أبلغه فيه عن «إستعداد إيران توفير الوقود والطحين الى لبنان، نظرا لأهمية الوقوف الى جانبه في هذه الظروف الاقتصادية الصعبة». كما رحب الوزير الايراني بعودة السفراء الخليجيين الى لبنان، خاصة وأن للبنان مكانة إقليمية مهمة.

 

اشتباكات

امنيا، دارت بعد ظهر امس اشتباكات عنيفة بين مطلوبين وقوة من الجيش تنفذ عمليات دهم في بلدة دار الواسعة ومحلة الشراونة في بعلبك وافادت المعلومات عن إصابة أحد المطلوبين.

 

The post لبنان الرسمي في «الكوما » … والشعب في الفقر والتعتير appeared first on جريدة الشرق اللبنانية الإلكترونيّة – El-Shark Lebanese Newspaper.

التاريخ

المزيد من
المقالات

00:00:00