هفوة جديدة لبايدن.. “كليبتو بوتين.. ك.. كليبتوكراسي..”
Spread the love

في هفوة جديدة، تلعثم الرئيس الأميركي، جو بايدن، خلال خطاب حول تقديم المزيد من المساعدات لأوكرانيا، عند الإشارة إلى مجموعة رجال أعمال روس بأنّهم “لصوص” (كليبتوكراسي)، ما أثار انتقادات عدد من النواب.

فقد قال بايدن في خضم حديثه، إنه سيرسل حزمة دعم شاملة للكونغرس، من شأنها تعزيز الجهود المبذولة للتكيف مع الأوليغارشية الروسية، وفق تعبيره.

“تلعثم الرئيس”

كما شدد على أن إدارته س”تحجز المكتسبات التي حققوها بطرق غير مشروعة، وستستولي على سفنهم الخاصة، ومنازلهم الفاخرة، وكل مكاسبهم”.

لكنه تلعثم عندما وصل إلى آخر جملة ، قائلا “الناجمة عن كليبتو – بوتين.. ك، نعم، كليبتوكراسي، الفتيان الذين هم كليبتوكراسيس. ها ها ها”.

فما أثار جملة من الانتقادات الأميركية. إذ اعتبر المدير التنفيذي لـ”America Matters” جيم هانسون، أن “أميركا تستحق الأفضل”، وفق تعبيره.

بدوره غرد السيناتور عن ولاية أركنساس توم كوتون، مرفقاً الفيديو، وقال “مقطع مقلق”.

“زلة لسان”

كذلك، علّق الكاتب في صحيفة واشنطن تايمز، تيم يونغ، معتبراً أن بايدن يكافح شيئا يملكه مع عائلته.

يذكر أن هذه ليست المة الأولى التي تثير تصرفات سيد البيت الأبيض الانتقادات والتساؤلات بين عدد من الأميركيين.

ففي آذار/مارس الماضي، أثار تصريح لبايدن، قال فيه إنّ نظيره الروسي فلاديمير بوتين لا يمكنه البقاء في السلطة، ردود أفعال مسؤولين دوليين ومحللين، إلا أن الإدارة الأميركية سارعت لنفي هذا معتبرة أنه مجرد “زلة لسان”.

التاريخ

المزيد من
المقالات

00:00:00