20 June, 2024
Search
Close this search box.
جناحي لـ “البلاد”: 257 إنجازًا حققتها لجان “الغرفة” في 4 سنوات
Spread the love

– الهيكلة الجديدة للجان الغرفة تنسجم مع الاحتياجات الفعلية للسوق

– عرض منجزات اللجان أولا بأول على الموقع الإلكتروني لمزيد من الشفافية

– إيصال ملاحظات ومعاناة المؤسسات الصغيرة والمتوسطة لجميع الجهات

– تطوير قطاعات الأعمال في المملكة والارتقاء بجميع المجالات الاقتصادية

قالت عضو مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة البحرين رئيس اللجنة التنسيقية، سونيا محمد جناحي، إن لجان الغرفة القطاعية حققت 257 إنجازًا في الأربع سنوات الماضية، ساهمت أغلبها في معالجة الكثير من المعوقات التي تواجه صغار التجار بالتعاون مع الجهات الرسمية والأهلية، لافتة إلى الدور البارز الذي لعبه مؤتمر اللجان بنسختيه في إيصال ملاحظات ومعاناة المؤسسات الصغيرة والمتوسطة لجميع الجهات، والاهتمام المشكور من قبل الحكومة الموقرة.

وأكدت جناحي أن الفضل في جُل إنجازات اللجان يعود إلى الاهتمام الكبير الذي أولته الإدارة لتطوير اللجان الدائمة للغرفة، باعتبارها الذراع الأساس لمجلس الإدارة في تنفيذ خططه وأهدافه، وذلك لأهمية هذه اللجان في تطوير قطاعات الأعمال في المملكة والارتقاء بجميع المجالات الاقتصادية، وبحث الحلول اللازمة لمعالجة مختلف التحديات والصعوبات التي تواجهها، لاسيما وأن الشارع التجاري يعوّل كثيرًا على مجلس الإدارة في تحقيق قفزة نوعية لإيجاد الحلول المناسبة لجميع الأمور والقضايا التي تواجه قطاعات الأعمال، لذا فقد استوجبت الحاجة لإعادة هيكلة اللجان بالغرفة بما يحقق تطلعات وآمال مجتمع الأعمال.

وأفادت جناحي أن الهيكلة الجديدة للجان الغرفة، جاءت وفقًا للاحتياجات الفعلية للسوق واستنادا إلى المعايير العالمية لتعزيز الاقتصاد الوطني غير النفطي، الأمر الذي تطلب دمج بعض اللجان واستحداث لجان جديدة، بهدف توحيد الجهود بين ممثلي تلك القطاعات أو الفئات وأصحاب الأعمال التابعة لها أسوة بالغرف الرائدة عالميًا ووفقًا للمعايير الدولية المعتمدة في هذا الصدد، مع الأخذ بعين الاعتبار مدى توافق هذه اللجان مع القطاعات غير نفطية والتي تشكل محور النظرة الاقتصادية 2030.

إلى ذلك، أقدم مجلس إدارة غرفة البحرين على إعادة هيكلة اللجان للدورة الإدارية (29) وتقليصها إلى 10 لجان فقط، لتكون شاملة على كافة القطاعات التجارية الأساسية والحيوية والمؤثرة على البيئة الاقتصادية بشكل مباشر بما يتماشى مع تطلعات الغرفة في تطوير القطاع التجاري الخاص بالمملكة، وبما يتوافق مع قانون رقم (48) ولائحته التنفيذية، وقد تم السماح للجان الدائمة بتشكيل فرق عمل من بين أعضائها أو ممن ترى الاستعانة بهم من ذوي الخبرة، ويتم تكليفها بمهام معينة يتم تنفيذها خلال فترة محددة.

وأفادت جناحي أنه تم استحداث آليات عمل جديدة لأول مرة مثل مراقبة مستوى أداء كل لجنة والتوصيات الصادرة من كل اجتماع والتزام كل لجنة بتنفيذ خطتها وفقًا للمهام والإطار الزمني الوارد في كل خطة عملها، إذ يتم إحاطة المكتب التنفيذي ومجلس الإدارة حول ذلك دوريًا؛ بهدف الشفافية من خلال عرض منجزات اللجان أولا بأول على الموقع الالكتروني للغرفة.

التاريخ

عن الكاتب

المزيد من
المقالات