دعوة المواطنين لحصر الأضرار المادية وتقديمها إلى المجلس البلدي
Spread the love

أشاد رئيس مجلس بلدي المنطقة الجنوبية بدر التميمي بأمر ولي العهد رئيس مجلس الوزراء صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة بحصر الأضرار وتعويض المتضررين ووضع حلول مستدامة للبنى التحتية في مناطق مملكة البحرين التي شهدت تجمعًا لمياه الأمطار، داعيًا المواطنين في المنطقة الجنوبية إلى حصر الأضرار المادية التي وقعت على منازلهم بسبب تجمعات مياه الأمطار ورفعها للمجلس البلدي للمنطقة الجنوبية، والتي بدورها ستقوم برفعها إلى وزارة الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني؛ لدراستها وتقييمها واتخاذ الإجراءات المطلوبة والمناسبة لصرف التعويضات.

وأفاد التميمي أن المجلس البلدي بالتعاون مع وزارة الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني وبلدية المنطقة الجنوبية عقد اجتماعات مكثفة في الفترات الماضية؛ لوضع الخطط والاستعدادات لموسم الأمطار الحالي منذ وقت مبكر، كما تم تشكيل لجان للطوارئ ووضع أرقام للتبليغ عن أي تجمعات طارئة لمياه الأمطار، مشيرًا إلى أنه تم توفير صهاريج صرف مياه الأمطار للمناطق التي شهدت غزارة الأمطار، وتشكيل فرق عمل تعمل على مدار الساعة لتلقي البلاغات ومتابعته، مشيداً بجهود وزارة الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني والجهات المعنية وبلدية المنطقة الجنوبية، التي ساهمت في انسيابية الحركة المرورية على الشوارع الرئيسة.

وأكد التميمي أن المجلس البلدي بالتعاون مع الجهات المختصة قاموا بحصر جميع مناطق تجمع مياه الأمطار بالسنوات الماضية وتم تغطيتها بالمضخات الكبيرة وعمل تصاريف ونظام جديد لانسيابية مياه الأمطار في تلك المناطق، كما عملت البلدية في الفترة الماضية على حل عدة مشكلات تتمثل في تشكيل شبكة تصريف المياه في بعض المناطق التي كانت تعد مكاناً لتجمع المياه بالمنطقة.

وأوضح التميمي أن وزارة الأشغال قامت بصيانة وتنظيف جميع فتحات تصريف الأمطار، كما قامت بتنظيف وصيانة محطات الضخ لمياه الأمطار وتأهيلها؛ من أجل الاستعداد لموسم الأمطار، والتنسيق لوضع مضخات متحركة للاستعداد لفترة الأمطار، بالإضافة إلى توفير مولدات كهربائية متحركة لتفادي انقطاع الكهرباء في حال هطول الأمطار.

من جانبه، ثمّن رئيس مجلس بلدي المنطقة الشمالية أحمد الكوهجي أمر صاحب السمو الملكي ولي العهد رئيس مجلس الوزراء بحصر الأضرار وتعويض المتضررين ووضع حلول مستدامة للبنى التحتية في مناطق مملكة البحرين التي شهدت تجمعًا لمياه الأمطار، مشيراً إلى أن هذه اللفتة الإنسانية الكريمة تؤكّد حرص سموه على دعم المواطنين في مختلف الظروف.

‏‎ودعا الكوهجي المواطنين في المنطقة الشمالية إلى حصر الأضرار المادية التي وقعت على منازلهم؛ بسبب تجمعات مياه الأمطار وتقديمها لمجلس بلدي المنطقة الشمالية، والذي سيرفعها إلى وزارة الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني؛ لدراستها وتقييمها واتخاذ الإجراءات المطلوبة والمناسبة لصرف التعويضات.

وفي هذا السياق، أوضح الكوهجي أن فريقاً مشتركاً من وزارة الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني وأعضاء المجلس البلدي الشمالي قاموا بزيارة تفقدية لعدد من المناطق للتواصل المباشر مع المواطنين ومعاينة الأضرار وحصرها وكان من بينها منطقة أبوصيبع ومقابة وسار والشاخورة والجسرة وكرانة وبني جمرة والجنبية وكرزكان وبوري وعالي وسلماباد والهملة واللوزي والتي كانت أكثر تضرراً، لافتاً إلى أنه كان على رأس الفريق وزير الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني عصام خلف، يرافقه وكيل شؤون الأشغال أحمد الخياط، ووكيل شؤون البلديات الشيخ محمد بن أحمد آل خليفة، وممثل الدائرة التاسعة بالمحافظة الشمالية العضو البلدي عبدالله القبيسي، ورئيس لجنة الخدمات بالمجلس البلدي فيصل شبيب.

التاريخ

عن الكاتب

المزيد من
المقالات