18 June, 2024
Search
Close this search box.
صنع الله: مسؤولو مؤسسة نفط ليبيا ما زالوا يعترفون بي رئيسا
Spread the love

قال مصطفى صنع الله إن المسؤولين التنفيذيين والشركات التابعة للمؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا ما زالوا يعترفون به رئيساً، وذلك بعد أن قالت حكومة عبدالحميد الدبيبة إنها استبدلته وعينت رئيساً جديداً في مقر الشركة.

وقال صنع الله في مقابلة مع وكالة “رويترز” الخميس إنه لا يزال في طرابلس ويعمل على ما وصفها بـ”جهود التخفيف” لحل الأزمة، دون أن يوضح ما هي تلك الجهود.

<imgsrc=”” width=”372″ height=”209″ alt=”فرحات بن قدارة يدلي بخطاب أمام مقر المؤسسة الوطنية للنفط في طرابلس الخميس”> </imgsrc=””>
فرحات بن قدارة يدلي بخطاب أمام مقر المؤسسة الوطنية للنفط في طرابلس الخميس

وقال إنه بدون ضغط دولي، قد تؤدي الأزمة إلى ظهور مؤسسة نفط وطنية موازية كما حدث خلال الحرب الأخيرة عندما حكمت إدارتان متنافستان، في الشرق والغرب، البلاد.

وتابع: “إذا لم يكن هناك التزام كما حدث سابقاً من المجتمع الدولي، فهذا متوقع”.

<imgsrc=”” width=”372″ height=”209″ alt=” مصطفى صنع الله خلال زيارة لحقل الشرارة النفطي في 2017 (أرشيفية)”> </imgsrc=””>
مصطفى صنع الله خلال زيارة لحقل الشرارة النفطي في 2017 (أرشيفية)

وينذر قرار رئيس حكومة الوحدة عبد الحميد الدبيبة يوم الثلاثاء استبدال صنع الله بتفاقم الأزمة السياسية في ليبيا ويهدد بانزلاق المؤسسة الوطنية للنفط إلى ساحة الاقتتال الداخلي بين الفصائل، والذي كانت تتجنبه إلى حد كبير خلال سنوات الصراع.

وعيّن الدبيبة رئيس مجلس إدارة جديد للمؤسسة هو فرحات بن قدارة في مقر الشركة الخميس بعد نشر قوة مسلحة في المبنى.

التاريخ

المزيد من
المقالات