قرار تأخر 18 عاما.. زواج بن أفليك وجنيفر لوبيز
Spread the love

بدون حفل زفاف أو حتى إعلان رسمي، استصدر النجمان بن أفليك وجنيفر لوبيز رخصة زواج في نيفادا، حسبما أفادت سجلات المحكمة التي تم نشرها الأحد.

وأظهرت سجلات محكمة مقاطعة كلارك في نيفادا أن أفليك ولوبيز حصلا على رخصة زواج وأن الإجراءات تمت أمس السبت، وإن كانت رخصة الزواج ليست دليلا على زواج فعلي.

“ستغير اسمها”

وكانت لوبيز أعلنت في أبريل/نيسان الماضي خطبتها من بن أفليك في تسجيل مصور نشرته لمعجبيها واستعرضت فيه خاتم خطبة يحمل حجرا من الزمرد الأخضر.

فيما أظهرت سجلات المحكمة أن لوبيز تعتزم حمل اسم جنيفر أفليك.

ترجع العلاقة بين لوبيز (52 عاما) وأفليك (49 عاما) عندما أعلنا اعتزامهما الزواج أواخر عام 2003، لكنهما أجلا خطط الزواج قبل أن ينفصلا أوائل عام 2004، ثم اشتعلت جذوة العلاقة بينهما مجددا العام الماضي.



خطوبة لم تكلل بالزواج

وقدم أفليك مع لوبيز فيلم ”جيجلي” عام 2003 ثم فيلك ”جيرزي غيرل” عام 2004. ومر بعض الوقت ثم أعلنا خطبتهما مجددا لكنهما لم يتزوجا.

في حين تزوج أفليك من النجمة جينيفر غارنر عام 2005 وأنجبا ثلاثة اطفال وانفصلا عام 2018.

تزوجت 3 مرات

أما لوبيز فقد تزوجت ثلاث مرات، إذ تزوجت لمدة عام واحد (1997-1998) من النجم السينمائي كوبي الأصل أوجاني ناو، ثم تزوجت من مصمم الرقصات والممثل كريس جود عام 2001 وحتى 2003.

غير أن أطول زيجة لها جمعتها بالمطرب مارك أنتوني واستمرت عشر سنوات بعد زفاف في عام 2004، ويجمعهما توأمان -صبي وفتاة- يبلغان من العمر الآن أربعة عشر عاما.

التاريخ

المزيد من
المقالات